الصفحة الرئيسية | من نحن | الاتصال بنا الخميس, 21-أغسطس-2014 الساعة: 12:21 ص - آخر تحديث: 10:44 م (44: 07) بتوقيت غرينتش
آخر الأخبار
يمن ستريت - قال القيادي البارز في التيار السلفي الجهادي في الأردن محمد الشلبي الملقب بـ"أبو سياف"

السلفيون في الاردن يقاتلون في سوريا وابو سياف يقول:التغيير من عند الله

الجمعة, 03-مايو-2013
يمن ستريت - صنعاء -
قال القيادي البارز في التيار السلفي الجهادي في الأردن محمد الشلبي الملقب بـ"أبو سياف" أن "التغيير الذي يحصل في العديد من الدول العربية هو تغيير من عند الله"، معتبراً أنه "تغيير نحو الأفضل بالرغم من أن هناك دماء تسيل وأعراضاً تنتهك وغيره".

وأوضح أبو سياف في حديث صحفي، أن "التيار لا يعتبر أن نظام الحكم في الأردن شرعي"، مشدداً على أن "جميع الأنظمة الوضعية غير شرعية، ويجب أن تستبدل بنظام إسلامي يحكم بشرع الله".

وأكد "أبو سياف" أن التيار "لا يؤمن بالحدود بين الدول الموضوعة من قبل الغرب"، لافتاً الى أنه "يؤمن باقامة دولة خلافة إسلامية شاملة تحكم جميع المسلمين في شتى أنحاء الأرض"، مشيراً الى أن "غير المسلمين لن يعرفوا الطمأنينة إلا في ظل هذه الدولة"، موضحاً أنه "هؤلاء سيعرض عليهم ثلاث خيارات: الإسلام أو دفع الجزية أو القتال".

وعلى صعيد الأحداث السورية، إعتبر أن "القتال هناك ليس قتالاً سياسياً، بل هو قتال شرعي حتى يتم تطبيق شرع الله"، لافتاً الى أن "القتال لن يتوقف قبل أن يروا نظاماً إسلامياً يحكم بشرع الله".

ورداً على سؤال حول رفض قيادة ميليشيا «الجيش الحر» إرسال المقاتلين من خارج سوريا، قال: "ليس «الجيش الحر» من يحدد إذا كان بحاجة إلى ذلك أم لا، نحن مرجعيتنا في سوريا جبهة "النصرة".
الى ذلك نظمت في مدينة الزرقاء القريبة من العاصمة الأردنية عمان - المدينة المعروفة بتصديرها مئات المقاتلين إلى أفغانستان والعراق والشيشان - مراسم تأبين قتيل جديد للسلفيين في سوريا ويدعى بركة أبو ياسين، إذ أعلن مقتله في مدينة حماة السورية بعد اشتباكات مع الجيش العربي السوري، قبل ثلاثة أيام.

وكان السلفيون أول من أمس قد نظموا أيضاً مراسم مماثلة لقتيل آخر في مخيم البقعة، شمال شرقي عمان.

ونعى المئات خلال التأبين القتيل منتصر البيروتي الملقب بـ «عاشق الحور»، حيث أعلن عن وفاته في مدينة إدلب شمال سوريا، خلال اشتباكات الجيش العربي السوري.

الباحث في شؤون الحركات الجهادية حسن أبو هنية أكد أن معظم من يأتي إلى سوريا من الأردن قاتل من قبل في العراق وأفغانستان والشيشان.

وحول الراية التي يقاتل «جهاديو» الأردن تحتها، قال أبو هنية لصحيفة الحياة «إنهم يقاتلون تحت راية «جبهة النصرة»، وهي أهم الجماعات «الجهادية» في سوريا والتي نفذت عمليات نوعية عدة. إضافة لقتالهم إلى جوار كتائب عبد الله عزام وفتح الإسلام وجند الشام وكتائب الفاروق».

وعلى رغم نجاح العديد من السلفيين الجهاديين بالتسلل إلى سوريا وقتالهم تحت راية جبهات متعددة، فإن الأمن الأردني تمكن من إلقاء القبض على بعضهم وأحالهم لمحكمة أمن الدولة العسكرية. وألقى الأمن أول من أمس القبض على مجموعة من عناصر التيار، كانوا يحاولون التسلل إلى الأراضي السورية وبرفقتهم امرأة كانت هي الأخرى تحاول اللحاق بزوجها الذي غادر الأردن أخيراً للقتال في سوريا، بحسب قيادات جهادية.

كما اعتقلت قوات الأمن في ذات اليوم، ابن شقيقة الزعيم الراحل لتنظيم القاعدة في العراق «أبو مصعب الزرقاوي» خلال محاولته التسلل إلى إحدى قرى درعا القريبة من الأردن.

وفي السياق ذاته، أعلن القيادي البارز في التيار محمد الشلبي الملقب بـ «أبو سياف» أمس، وصول أربعة من أنصاره الأردنيين إلى سوريا للقتال. وقال إن «أربعة من أعضاء التيار غادروا إلى سوريا الجمعة، وعلمنا بنبأ لحاقهم بالمجاهدين في مدينة درعا اليوم». وأضاف أن «عدد السلفيين الأردنيين الموجودين في سوريا اليوم يتجاوز المئة».

وبينما حاول قادة في التيار التأكيد غير مرة أن المقاتلين الأردنيين يذهبون بمحض إرادتهم إلى سوريا ومن دون قرار من التيار، كان موقف «أبو سياف» أوضح إذ قال: «لن نستحي أننا نقاتل النظام السوري». واعتبر القيادي السلفي أن «شروط الجهاد في سوريا تحققت» وأن من يذهب للقتال إلى جانب الشعب السوري «يجاهد في سبيل الله».





أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر





على من تحمل المسؤولية في أزمة المشتقات النفطية؟
وزير المالية
وزير النفط
رئيس الوزراء
رئيس الجمهورية
[اعرض النتائج]
06/08/2014 على من تحمل المسؤولية في أزمة المشتقات النفطية؟
03/17/2012 هل تعتقد أن للمخابرات الأجنبية دور في تهييج الشارع العربي ضد الحكام العرب؟
05/17/2011 هل تؤيد المبادرة الخليجية كحل للأزمة اليمنية؟
03/13/2011 هل تؤيد المبادرة الرئاسية كحل للأزمة اليمنية؟

جميع حقوق النشر محفوظة 2011-2014 لـ(يمن ستريت)